نبذة تاريخية

تأسست صناعات قطر، أو المجموعة، عام 2003 لتحقيق هدفين رئيسيين من أهداف السياسة الاقتصادية العامة.

يتلخص الهدف الأول في تعزيز وإدارة مكون رئيسي من مكونات التنويع الاقتصادي لسلسلة القيمة المضافة (قطاع البتروكيماويات والصناعات التحويلية) في قطر. ومن هذا المنطلق، فإن صناعات قطر تشكل دعامة أساسية لسياسة التنويع الاقتصادي التي تنتهجها الدولة، وتسهم في تحقيق ذلك من خلال إدارة مجموعة من الشركات المستدامة ذات القيمة المضافة في قطاع البتروكيماويات، كما تدعم الشركة النمو في مشاريع محددة ضمن هذا القطاع. وقد استثمرت صناعات قطر منذ نشأتها ما يزيد على 26 مليار ريال قطري في أصول للبتروكيماويات، ما أسهم بدوره في التنمية الصناعية للدولة وزيادة الإنتاج والمبيعات وعدد الوظائف والتقدم التقني وإدخال منتجات جديدة. كما أسهمت صناعات قطر بدور كبير في تنمية القطاعات ذات الصلة، منها النقل واللوجستيات والتعبئة والتغليف والتسويق.

والهدف الثاني هو أن تكون الشركة بمثابة آلية لتوزيع الثروة على المواطنين القطريين. وقد تحقق ذلك فعلياً من خلال السعر المنخفض للسهم وقت الاكتتاب الأولي العام، حيث كان سعر السهم الواحد 16.5 ريال قطري، وهو سعر كان منخفضاً كثيراً عن التقديرات العادلة لقيمته في ذلك الوقت. ثانياً، قامت المجموعة بتوزيع ما يزيد على 41 مليار ريال حتى تاريخه (ما يزيد على 60٪ من الإيرادات) كأرباح منذ تأسيسها.

  1. ما قبل تأسيس الشركة:

تُعد قافكو التي تأسست عام 1969 أقدم شركات صناعات قطر. ويعتبر تأسيس هذه الشركة أول خطوة هامة على طريق برنامج التنويع الصناعي لدولة قطر. وقد تم افتتاح أول مصنع بالشركة بعد خمسة أعوام من تأسيسها، أي في عام 1973. وعقب ذلك، وفي عام 1974 تم تأسيس قابكو وقطر ستيل. وفي حين بدأت قطر ستيل الإنتاج الفعلي عام 1978، باشرت قابكو إنتاجها عام 1981. أما كفاك التي تأسست عام 1991، وهي أحدث شركات مجموعة صناعات قطر، فقد بدأت نشاطها التجاري عام 1999.

  1. ما بعد التأسيس:

قبل عام 2003 كان لقطر للبترول، وهي شركة النفط الوطنية في دولة قطر، حصة في جميع الشركات التي انضوت تحت مظلة صناعات قطر (باستثناء قطر ستيل التي كانت تخضع لسيطرة الدولة). وفي أبريل من عام 2003، قامت قطر للبترول بعملية إعادة هيكلة أصبحت قطر ستيل بمقتضاها تخضع لسيطرة قطر للبترول التي نقلت جميع حصصها في قابكو وقافكو وكفاك إلى صناعات قطر.

وبعد طرح أسهم صناعات قطر في اكتتاب عام أولي في وقت لاحق من عام 2003، تم بنجاح إدراج الشركة في بورصة قطر.

وقد شهد عام 2003 أيضاً استحواذ قطر ستيل على دبي ستيل (أغسطس). وفي عام 2004، استطاعت قافكو الانتهاء من إنشاء قافكو 4، والتي أسهم تشغيلها بالكامل في أول عام لها في تحقيق مبيعات وأرباح قياسية لصناعات قطر. إضافة إلى ذلك، فقد تم ضخ استثمارات كبيرة في عدة قطاعات للمحافظة على المكانة الحالية التي تتمتع بها صناعات قطر باعتبارها واحدة من أكبر التكتلات الصناعية في منطقة الخليج. 

 

 

Top